تعرفي على الأمراض الخاصة بالنساء وكيفية تجنبها

تختلف النساء عن الرجال كثيرا في المشكلات الصحية اللاتي يتعرضن لها، ويرجع ذلك للدور الكبير الذي خص الله به النساء عن الرجال من حمل وإنجاب وإرضاع وغيرها من المهام التي ترتبط ارتباطا وثيقا بالمميزات الجسدية التي منحها الله للنساء عن الرجال. لذلك تتعرض النساء للكثير من المشكلات الصحية والتي يهتم بها المجتمع العالمي ويجتهد العلماء للبحث عن حلول لها لحماية المرأة من هذه الأمراض. واليوم سنتحدث عن الأمراض الخاصة بالنساء وكيف تتجنبيها لكي تعيشي حياة أكثر صحة وسعادة.

أورام وسرطانات الثدي

تعتبر أورام وسرطانات الثدي من أهم وأشهر الأمراض الخاصة بالنساء على مستوى العالم وأكثرها انتشارا. حيث وفقا للإحصاءات العالمية فإنه تصاب سيدة واحدة من بين كل تسع سيدات بأورام الثدي.

أسباب أورام الثدي

يوجد العديد من الأسباب وراء حدوث أورام الثدي وهي من الأمراض الخاصة بالنساء ومن أهمها:

  • التقدم في العمر
  • وجود العامل الوراثي العائلي (إصابات سابقة بأورام الثدي في العائلة)
  • وجود الطفرات الوراثية المسببة لأورام الثدي
  • السمنة
  • عدم الإنجاب طوال العمر
  • إنجاب الطفل الأول في سن متأخرة
  • التأخر في الوصول لسن اليأس
  • تناول العلاج الهرموني بعد سن اليأس
  • تعاطي الكحول والتدخين
  • التعرض للإشعاع الضار

كيف تحمي نفسك من الإصابة بأورام الثدي

لا يمكن تجب الإصابة بأورام الثدي نهائيا. ولكن يوجد العديد من الطرق للفحص والاكتشاف المبكر لحدوث هذه الأورام مما يجعل علاجها كأحد الأمراض الخاصة بالنساء في المراحل المبكرة أمرا سهل وبسيط. ومن أهم هذه الطرق:

  • إجراء الفحص الذاتي للثدي شهريا لاكتشاف أي جسم غريب
  • إجراء أشعة فحص الثديين (ماموجرام) سنويا
  • إجراء مسح بالموجات فوق الصوتية على الثديين سنويا
  • ممارسة الرياضة بشكل يومي يحمي من الإصابة بالأورام بشكل عام
  • التوقف أو التقليل من شرب الكحوليات والامتناع عن التدخين
  • عدم تناول العلاج الهرموني بعد سن اليأس إلا تحت إشراف طبي دقيق
  • الحفاظ على وزن مثالي
  • تناول الغذاء الصحي المتوازن

هشاشة العظام

تعاني الكثير من النساء من مشكلة هشاشة العظام كأحد الأمراض الخاصة بالنساء وتحديدا النساء الأكبر من خمسين عاما، حيث تقل كثافة العظام عند المرأة وتصبح عظامها ضعيفة وسهلة الكسر.

أسباب الإصابة بهشاشة العظام

 وترجع هذه المشكلة إلى عدة أسباب منها:

  • عند التقدم في السن تكون عملية بناء العظام أقل سرعة من عملية هدم العظام
  • النساء من أصول أوروبية أو أسيوية أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام
  • النساء ذات البنية الجسدية الصغيرة أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام
  • وجود تاريخ عائلي لإصابة أحد الوالدين بهشاشة العظام
  • انخفاض هرمونات الأنوثة عند الوصول لسن اليأس
  • الإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية
  • عدم تناول كميات كافية من الكالسيوم في الغذاء
  • الاستخدام طويل الأمد للأدوية التي تحتوي على الكورتيكوستيرويدات
  • تناول الكحول والتدخين

كيف تحمي نفسك من الإصابة بهشاشة العظام

لتجنب الإصابة بهشاشة العظام أو تقليلها للحد الأدنى عليك الاهتمام بمجموعة من الممارسات الضرورية والتي ستقلل من فرص إصابتك بمشاكل الهشاشة ومنها:

  • تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم يوميا مثل منتجات الألبان والبيض والخضروات الورقية ذات اللون الأخضر والأسماك ومنتجات الصويا مثل حليب الصويا.
  • تناول مكملات الكالسيوم الغذائية تحت إشراف الطبيب
  • التعرض للشمس يوميا لزيادة كميات فيتامين د في الجسم أو تناول مكملات فيتامين د تحت إشراف الطبيب
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين والذي له دور كبير في بناء العظام وتقوية العضلات التي تحمي العظام
  • الحفاظ على الوزن المثالي

ممارسة الرياضة يوميا تحفز عملية بناء العظام وتبطئ من عملية هدم العظام

إن أعجبتك المقالة الرجاء مشاركتها على:

اترك تعليقاً